:Social

:RSS

:App

  

إذاعة الفاتيكان

صوت البابا والكنيسة في حوار مع العالم

لغة:

العالم / اقتصاد - سياسة

مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سورية يزور موسكو يوم غد الخميس

مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سورية يزور موسكو يوم غد الخميس - AFP

15/02/2017 13:10

أعلن نائب وزير الخارجية الروسي غينادي غاتيلوف أن مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سورية ستافان دو ميستورا سيقوم بزيارة رسمية إلى روسيا في السادس عشر من شباط فبراير الجاري لافتا إلى احتمال أن يجتمع المسؤول الأممي إلى وزير الخارجية الروسي سيرغاي لافروف. وأوضح غاتيلوف أن دو ميستورا سيتطرق مع القادة المحليين إلى إمكانية تشكيل وفد موحّد يمثّل المعارضة السورية في مفاوضات جنيف المزمع إجراؤها في الثالث والعشرين من شباط فبراير الجاري. وتزامن هذا الإعلان مع قمة الأستانة التي تعقد دورتها الثانية برعاية من روسيا وإيران وتركيا، والتي سيشارك فيها دو ميستورا فضلا عن ممثلين عن الولايات المتحدة الأمريكية والأردن بصفة مراقبين.   

في البحرين أعلن الرئيس التركي رجب طيب إردوغان، الذي يقوم بزيارة رسمية إلى المنامة في إطار جولة على عدد من الدول الخليجية، أن الرئيس السوري بشار الأسد قتل مليون شخص في سورية وبالتالي لا يمكن أن يجابه ما يحصل بالصمت. شدد إردوغان على حاجة سورية لعملية انتقالية تُمثّل فيها كل المكونات العرقية والدينية وتضمن وحدة البلاد.

على صعيد آخر، عبّر النظام السوري عن استعداده لتبادل الأسرى عشية انعقاد قمة الأستانة. أوردت هذا النبأ وكالة الأنباء السورية الوطنية "سانا" لافتة إلى أن قرار القيادة السورية يندرج في إطار الجهود التي تُبذل قبيل انعقاد قمة الأستانة من أجل تبادل الأسرى لدى النظام السوري مع الرجال والنساء والأطفال المحتجزين لدى الإرهابيين، بحسب وكالة سانا. وكانت قد جرت عملية تبادل للأسرى بين الطرفين يوم الأربعاء الماضي عندما أفرجت السلطات السورية عن خمسة وخمسين معتقلا مقابل إطلاق سراح سبعة وخمسين مدنيا، بينهم تسعة عشر طفلا، من اللاذقية تحتجزهم الميليشيات الإسلامية منذ العام 2013.

ننتقل إلى الشأن الإسرائيلي حيث يقوم رئيس الحكومة بنيمين نتنياهو بزيارة رسمية إلى الولايات المتحدة يجتمع خلالها إلى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في البيت الأبيض، ويرى المراقبون أن هذا الاجتماع، الأول من نوعه بين الرجلين منذ وصول ترامب إلى سدة الرئاسة، سيحدد معالم السياسة الخارجية الأمريكية حيال الشرق الأوسط في السنوات الأربع المقبلة. وذكرت مصادر مطلعة أن المحادثات تشمل عددا من القضايا الساخنة في المنطقة، في طليعتها الحربُ في سورية، والملف النووي الإيراني والصراع الإسرائيلي الفلسطيني، مع تسليط الضوء على سياسية الاستيطان الإسرائيلية وما يُسمى بحل الدولتين.

نتنياهو الذي وصل إلى الولايات المتحدة هذا الثلاثاء أمضى يومه الأول مجتمعا إلى عدد من مستشاري الرئيس ترامب إعدادا لهذه المحادثات. ويرى المراقبون أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيمين نتنياهو، الذي أمضى إحدى عشرة سنة في الحكم، يرى في هذا اللقاء مناسبة لتحسين العلاقات بين القدس وواشنطن بعد التوتر الذي شهدته في ظل إدارة الرئيس السابق باراك أوباما.

15/02/2017 13:10