:Social

:RSS

إذاعة الفاتيكان

صوت البابا والكنيسة في حوار مع العالم

لغة:

العالم / اقتصاد - سياسة

نتنياهو يؤكد أن إسرائيل ستواصل استهدافها للسلاح الموجه إلى حزب الله

نتنياهو يؤكد أن إسرائيل ستواصل استهدافها للسلاح الموجه إلى حزب الله - REUTERS

18/03/2017 12:21

أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيمين نتنياهو أن القوات الإسرائيلية ستواصل استهدافها للسلاح الموجّه إلى جماعة حزب الله اللبنانية. وأضاف أنه عندما ترصد إسرائيل محاولات لنقل أسلحة متطورة إلى حزب الله وعندما تتوفر لديها القدرات الإستخباراتية والعملاتية ستتدخل للحيلولة دون ذلك. وجاءت كلمات نتنياهو في حديث مع التلفزيون الإسرائيلي تعليقا على الغارات الجوية التي شنتها طائرات حربية إسرائيلية على أهداف عسكرية ليل الخميس الجمعة بالقرب من مدينة تدمر وسط سورية. بالمقابل ذكرت صحيفة هأريتز الإسرائيلية أن السفير الإسرائيلي في موسكو غاري كورين تم استدعاؤه من قبل وزارة الخارجية الروسية لتقديم الإيضاحات بشأن الغارات الجوية الإسرائيلية في العمق السوري.

في تطور آخر، أفادت مصادر عسكرية أمريكية بأن الطائرات الحربية شنت غارة جوية في شمال سورية ضد مواقع تابعة لتنظيم القاعدة، لكنها نفت صحة الأنباء الحاكية عن استهدافها مسجدا عن سابق تصور وتصميم ما أسفر عن مقتل أكثر من اثنين وأربعين شخصا وفقا لمصادر محلية. وقال العقيد جون توماس المتحدث بلسان قيادة القوات الأمريكية في الشرق الأوسط إن الغارة لم تستهدف المسجد بل ضربت مبنى كان يتجمع فيه عناصر من تنظيم القاعدة ويقع على مسافة خمسة عشر مترا من المسجد الذي ما يزال قائما. وأوضح المسؤول العسكري الأمريكي أن الجهات المعنية ستفتح تحقيقا في الحادث للتأكد من صحة الأنباء الحاكية عن وقوع ضحايا مدنيين في الغارة حسبما أكد مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان، رامي عبد الرحمن، الذي تحدث أيضا عن سقوط قرابة المائة جريح في الغارة الأمريكية.

ننتقل إلى الشأن العراقي حيث أعلن القادة العسكريون أن القوات النظامية العراقية تتقدم داخل المدينة القديمة في وسط الموصل وهي تواجه تنظيم الدولة الإسلامية. وكان الجيش النظامي العراقي قد أطلق في التاسع عشر من شباط فبراير الماضي هجوما لاستعادة السيطرة على القطاع الغربي للموصل والذي ما يزال خاضعا لنفوذ داعش بعد أن تمكنت القوات النظامية من السيطرة على القطاع الشرقي. هذا وذكرت مصادر الشرطة المحلية أن الشرطة الفدرالية ووحدات التدخل السريع تمكنت من السيطرة بالكامل على مسجد الباشا وسوق باب السراي في "المدينة القديمة" التي يقطنها ـ بحسب التوقعات ـ مئات آلاف المدنيين.

في غضون ذلك أعلن وزير المهاجرين والمهجرين العراقي جاسم محمد الجاف أن أكثر من مائة وخمسين ألف مدني أرغموا على النزوح عن الأحياء الغربية لمدينة الموصل بعد مضي شهر على إطلاق القوات النظامية الحملة العسكرية لتحريرها من سيطرة داعش. وتشير مصادر منظمة الأمم المتحدة إلى أنه منذ بداية العمليات في التاسع عشر من الشهر الفائت كان يُقدر عدد سكان الأحياء الغربية بسبعمائة وخمسين ألف مدني.  

في اليمن قُتل أربعة وثلاثون شخصا على الأقل على أثر هجوم شنته الميليشيات الشيعية الحوثية ضد مسجد في غربي محافظة مأرب الواقعة في شرق اليمن. أوردت النبأ محطة "العربية" الفضائية نقلا عن مصادر رسمية يمنية موضحة أن المسجد المستهدف يقع داخل قاعدة عسكرية وكان بداخله عدد من الجنود والمدنيين لدى وقوع الهجوم. وقد سارع وزير الأوقاف اليمنية في حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي للتنديد بهذا الاعتداء واصفا إياه بـ"جريمة حرب".

18/03/2017 12:21