:Social

:RSS

إذاعة الفاتيكان

صوت البابا والكنيسة في حوار مع العالم

لغة:

الكنيسة / حياة الكنيسة

الكاردينال نابير يتحدث لإذاعتنا عن "اليوم العالمي المصغّر للشباب" في دوربان

الكاردينال نابير يتحدث لإذاعتنا عن "اليوم العالمي المصغّر للشباب" في دوربان - RV

12/12/2017 11:47

أحيت جمهورية أفريقيا الجنوبية خلال الأيام الماضية "اليوم العالمي المصغّر للشباب" أو Mini World Youth Day وللمناسبة أجرى القسم الإنجليزي في إذاعة الفاتيكان مقابلة مع الكاردينال ويلفريد نابير، رئيس أساقفة دوربان بجنوب أفريقيا، الذي عبّر عن سروره بهذا الحدث الكنسي الهام وقال إنه تكلل بالنجاح. وأشار نيافته إلى دعوة البابا فرنسيس إلى انعقاد الجمعيّة العامة العادية الخامسة عشرة لسينودس الأساقفة والتي ستتمحور حول موضوع "الشباب والإيمان وتمييز الدعوات"، ولفت إلى أن البابا يريد من أساقفة العالم كله أن يصغوا إلى أصوات الشبيبة وكل شيء ينبع من قلب الأجيال الفتية.

وذكّر الكاردينال نابير بأنه غالباً ما يقول الشبان شيئا ما لكنهم يرغبون في الواقع أن يعبّروا عن شيء أعمق في قلبهم، مشيراً في هذا السياق إلى أن كنيسة جمهورية أفريقيا الجنوبية ستحمل إلى السينودس ما تعلّمته من "اليوم العالمي المصغّر للشباب" واختبارَ المؤمنين الشبان والأساقفة الذين شاركوا في هذا الحدث. وختم رئيس أساقفة دوربان حديثه للقسم الإنجليزي في إذاعة الفاتيكان مؤكداً أن جميع الأساقفة يدركون أن الشبان هم جزء أساسي من الكنيسة، ولهذا السبب لا بد من توفير تنشئة تخدم مستقبلهم، وشبّه الكنيسة بالغابة التي تحتاج دوماً إلى أشجار صغيرة تنبت باستمرار كي لا تموت. تجدر الإشارة هنا إلى أن زهاء أربعة آلاف شاب وشابة شاركوا في "اليوم العالمي المصغّر للشباب" وقدِموا من جمهورية أفريقيا الجنوبية، بوتسوانا، سوازيلاند، زيمبابوي وموزنبيق. وقد نُظم اللقاء من السادس وحتى العاشر من الشهر الجاري في دوربان ثالث أكبر مدن البلاد.

12/12/2017 11:47