:Social

:RSS

إذاعة الفاتيكان

صوت البابا والكنيسة في حوار مع العالم

لغة:

العالم / اقتصاد - سياسة

محطة سي أن أن تقول إن ترامب حدد مهلة ستة أشهر لانسحاب الجيش الأمريكي من سورية

محطة سي أن أن تقول إن ترامب حدد مهلة ستة أشهر لانسحاب الجيش الأمريكي من سورية - REUTERS

06/04/2018 12:04

أعلنت محطة سي أن أن الإخبارية أن الرئيس الأمريكي دونالد جاي ترامب وضع على ما يبدو مهلة ستة أشهر لانسحاب الوحدات العسكرية الأمريكية من سورية، والتي يبلغ قوامها ألفي عنصر. وأوضحت المحطة ذلك نقلا عن مصادر الإدارة الأمريكية مع أن مصادر أخرى ذكرت أن ترامب لم يحدد أي مهلة زمنية لإنهاء هذا الانسحاب وهو قرار اتُخذ في أعقاب لقاء عقده الرئيس الأمريكي مع كبار القادة في الجيش المعنيين بالملف السوري. ويرى بعض المراقبين أنه في حال كانت هذه الأنباء صحيحة سيتم الانتهاء من سحب القوات الأمريكية من سورية قبل شهرين على موعد الانتخابات المعروفة باسم "انتخابات منتصف الولاية" وقد يستخدم ترامب هذا الإجراء كورقة يلعبها في حملته الانتخابية.

ميدانياً أعلن نشاطو المرصد السوري لحقوق الإنسان أن القوات السورية الموالية للرئيس بشار الأسد تقوم بتعزيز مواقعها في جنوب العاصمة دمشق استعدادا للقيام بعملية عسكرية ضد تنظيم الدولة الإسلامية. وأوضح الناشطون أن مقاتلي داعش فقدوا السيطرة على جزء هام من مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين وأجزاء من منطقتي الحجر الأسود والتضامن جنوب دمشق منذ العام 2015. وقد تطرقت إلى هذا الموضوع صحيفة الوطن المقربة من الحكومة السورية متحدثة عن عملية محتملة للجيش السوري ضد داعش، دون الكشف عن المزيد من التفاصيل، أو تحديد موعد العملية. يُذكر أن طرد مقاتلي الدولة الإسلامية من المنطقة سيسمح للنظام السوري بالسيطرة بالكامل على العاصمة السورية وضواحيها وذلك للمرة الأولى منذ العام 2012.

ننتقل إلى الشأن الإسرائيلي حيث حث مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى الشرق الأوسط نيكولاي ملادينوف إسرائيل على ضبط النفس، ودعا الفلسطينيين إلى تفادي الاحتكاك مع الجنود الإسرائيليين أثناء التظاهرات التي تنظمها حماس على طول الحدود الفاصلة بين قطاع غزة والأراضي الإسرائيلية. وجاء التعبير عن هذا الموقف مساء أمس الخميس عشية موجة جديدة من التظاهرات هذا الجمعة ولفت المسؤول الأممي إلى أنه يتابع بقلق بالغ التحضيرات والخطابات التي ترافق التظاهرات التي تندرج ضمن ما يُعرف بمسيرة العودة الكبرى، والتي ستسمر لغاية ستة أسابيع. وكان حوالي عشرين متظاهرا فلسطينيا قد قضوا يوم الجمعة الماضي بسبب اشتباكات حصلت بين المتظاهرين والقوات الإسرائيلية، في وقت أعلنت فيه الدولة العبرية على لسان وزير الدفاع أفيغدور ليبرمان أنها لن تتراجع عن إستراتيجيتها مؤكدة أن كل متظاهر فلسطيني يقترب من الحدود الإسرائيلية يعرض نفسه للخطر.  

06/04/2018 12:04