:Social

:RSS

إذاعة الفاتيكان

صوت البابا والكنيسة في حوار مع العالم

لغة:

العالم / اقتصاد - سياسة

واشنطن تطالب بعقد اجتماع طارئ لمجلس الأمن من أجل التباحث في آخر التطورات في غزة

واشنطن تطالب بعقد اجتماع طارئ لمجلس الأمن من أجل التباحث في آخر التطورات في غزة - AP

30/05/2018 12:05

طالبت الولايات المتحدة بعقد اجتماع طارئ لمجلس الأمن الدولي من أجل التباحث في الهجمات الأخيرة التي تعرضت لها إسرائيل انطلاقاً من قطاع غزة وشنها عناصر من حماس وناشطون آخرون، حسبما أعلنت البعثة الأمريكية لدى القصر الزجاجي في نيويورك. وقالت بهذا الصدد سفيرة الولايات المتحدة لدى المنظمة الأممية نيكي هالي إن هذه الاعتداءات هي الأخطر من نوعها منذ العام 2014، موضحة أن قذائف الهاون التي أطلقها الناشطون الفلسطينيون استهدفت بنى تحتية مدنية، بما فيها دار للحضانة. ودعت الدبلوماسية الأمريكية مجلس الأمن إلى التنديد بهذه الهجمات والرد على موجة العنف ضد المدنيين الإسرائيليين، معتبرة أيضا أن القيادة الفلسطينية تتحمّل مسؤولية ما تسمح بحصوله في قطاع غزة، على حد قولها.

وعلى أثر الهجمات الصاروخية شنت مقاتلات إسرائيلية غارات جوية استهدف مواقع تابعة لحركة الجهاد الإسلامي في القطاع وفقاً للإعلام الإسرائيلي. وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيمين نتنياهو قد توعد بالرد بقسوة على إطلاق قذائف الهاون من قطاع غزة باتجاه الجنوب الإسرائيلي. في غزة صرح ناطق بلسان حركة الجهاد الإسلامي بأن العملية تأتي بمثابة ردّ على الهجمات الإسرائيلية، مضيفا أن دماء الشعب الفلسطيني ليست رخيصة وأن إسرائيل لا يمكنها أن تفعل ذلك بدون عواقب. وذكرت مصادر إسرائيلية أن الناشطين الفلسطينيين أطلقوا ثمان وعشرين قذيفة هاون، وقد أسفرت الهجمات عن إصابة ثلاثة إسرائيليين بجروح طفيفة فيما تمكنت منظومة القبة الحديدية من اعتراض قذفيتين.

30/05/2018 12:05